Tuesday, August 21, 2012

شخابيط صغيرة - سعادة صامتة


عندما نظن اننا قد بلغنا اوج السعادة.. نجد تلك الأطياف تنظر إلينا من بعيد.. تلوح بيديها قائلة:

"ها أنا مازلت في عالمك الصغير.. أبحر فيه.. أصطحبك معي في تلك اللحظات التي تجلس فيها وحيداً.. تعيد فيها تصفح أوراقك.. أعزف على أوتارك ألحاني.. أسرق لحظاتك بحزني.. أبحر معك لكني للحظة اسأم.. لأني لا اجد لآلامك نهاية!!"

عندها أجد سعادتي تصمت!!!

No comments:

Post a Comment